Friday, November 24, 2017

فوائد الميرمية للتنحيف والبشرة والجهاز المناعي




 فوائد الميرمية


   هذا عشب خشبي إمتد إستخدامه لالاف السنين، فقد كان يستخدم سابقا لعلاج عضة الثعابين، وتحسين الخصوبة عند الإناث وغيرها من الإستخدامات، حيث أثبت العلماء المدى الواسع لتأثيره على صحة الإنسان

عشبة الميرمية


   وقد أظهرت الأبحاث أنه حتى كميات صغيرة من الميرمية، سواء المستنشقة أو المأكوله يمكنها أن تذيد من قدرة الإستيعاب والحفظ، وهو ما يعني أن للشباب في المدرسة أو لأولئك الذين في مهنة صعبة، تتطلب الكثير من التركيز والفكر، إضافة القليل منه إلى النظام الغذائي الخاص بهم


 فوائد الميرمية

 فوائد الميرمية


يقلل الإلتهابات
   مضغ أوراق الميرمية قد لا يكون العلاج الأكثر متعة، فله نكهة صعبة ومكثفة، ولكنها تعتبر الطريقة الأكثر فاعلية للحصول على المركبات العضوية التى تعمل على تحسين النظام الحيوي الخاص بك

 إذا كنت تعاني من مشاكل التهابية، وخاصة في الجهاز التنفسي أو الجهاز الهضمي، يمكنك القضاء على هذا الالتهاب بشراب الميرمية. فالصفات المضادة للالتهابات في الميرمية تمتد حتى  إلى التهاب المفاصل والنقرس، فضلا عن التهاب الجهاز القلبي الوعائي، والتي يمكن أن تؤدي إلى أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم. وتعتبر مركبات الفلافونويد والمركبات الفينولية الموجودة في الميرمية هي المسؤولة عن هذه الآثار المفيدة


خصائص مضادات الأكسدة
   المركبات المضادة للأكسدة الموجودة في الميرمية، مثل حمض روزمارينيك، لوتولين، و أبيجينين تعمل على تقليل نسب الإصابة بالسرطان

يمنع الإصابة مرض الزهايمر
   كما ذكر سابقا، الميرمية  لديه القدرة على تحفيز وظيفة الدماغ لتحسين الذاكرة والتركيز. ومع ذلك، فإنه يعمل أيضا للقضاء على الاضطرابات المعرفية التي قد تنشأ، بما في ذلك مرض الزهايمر والخرف. على الرغم من أن البحوث في هذه التطبيقات لا تزال في المراحل المبكرة نسبيا، فمن المثير أن نرى خطوات حقيقية يجري اتخاذها خاصة باللعلاج بالإعشاب يتم فيها إضافة زيوت الميرمية بغرض الحفاظ على العقل، تعمل على تحسين حالة الدماغ في سن الشيخوخة

يقوي الجهاز المناعي
   هناك بعض الخصائص المضادة للميكروبات التي تم إكتشافها في الميرمية، ونتيجة لإمتصاص نسبة قليلة من الميرمية من الجهاز الهضمي، يمكنك إنشاء دهان  موضعي من الميرمية (مرهم أو صبغة) واستخدامها لمنع العدوى البكتيرية والفيروسية التي تهاجم الجسم من خلال البشرة. فنحن غالبا ما نفكر في أن الإصابة بالمرض عالبا ما تكون عن طريق أنفنا أو فمنا، ولكن الجلد يمكن أيضا أن يكون طريق للإصابة ببعض الأمراض

يحسن صحة العظام
  يحتوي الميرمية على فيتامين ك ، وهو فيتامين لا يتم تكوينه داخل الجسم، ويعتبر مهم جدا لصحة العظام لأنه لا يتم إمتصاص الكالسيوم إلا فى وجود فيتامين ك ، وبالتالي فهوعنصر حاسم في تطوير كثافة العظام وضمان سلامه. ف إذا كنت تعاني من علامات مبكرة لهشاشة العظام فعليك إضافة الميرمية إلى النظام الغذائي الخاص بك
 
العناية بالبشرة
   ويمكن إنشاء كريم موضعي باستخدام أوراق الميرمية أو صبغة النبات التي ثبت أنها فعالة ضد بعض الأمراض الجلدية، بما في ذلك الأكزيما والصدفية وحب الشباب. فالعلامات التي تنتج من الإصابة بهذة الأمراض يمكن أن تهدأ بسرعة وتقل تدريجيا عند إستخدامه

الميرمية للتنحيف
   في الواقع اختلفت الأبحاث فيما يخص قدرة نبات الميرمية على إنقاص الوزن، ففي الوقت الذي يرى البعض أنه لايوجد دليل علمي قوي حتى الآن يؤكد على قدرة الميرمية على تتخفيض الوزن، لكن هناك بعض الدراسات التي تحاول الربط بين ما تقدمه النبتة للذاكرة وعلاقة ذلك بخفض الوزن حيث أظهرت دراسة أجريت عام 2013 أن زيت الميرمية يمكن أن يساعد في حماية الجسم من الإجهاد المؤكسد، فهذا النوع من الإجهاد يمكن أن يؤدي إلى الإصابة ببعض الحالات مثل السمنة والسكري، وضعف جهاز المناعة وغير ذلك